موفق علي رقص في ضيافتي

muwafk

في ضيافتي اليوم شاب ليبي مبدع في مجال تخصصه ( البرمجة ) ، يقدم خدماته المجانية كداعم برنامج إدارة المحتوى ( مجلة ) زوبس مجاناً للمستخدمين العرب ، تحصل في يونيو الماضي على لقب شخصية الشهر في موقع برنامج زوبس الرسمي وأُجريت معه مقابلة سريعة آن ذاك ، بالطبع قد تكونوا لا تعرفوا عنه الكثير في ليبيا بالرغم من إنتشار موقعه عربياً على وجه الخصوص وبالرغم من تواجده في أكثر من منظمة أهلية،وذلك ليس لشيء سوى أننا لانملك إعلاماً فاعلاً ، عموماً لا أريد تحوير مجرى الموضوع وأفسد نكهة هذه المقابلة الجميلة مع السيد موفق ..

بسم الله الرحمن الرحيم

1-عرفنا عن موفق علي ، البطاقة الشخصية لموفق ؟

اسمي موفق علي رقص من قبيلة السعيطي ولدت في مدينة درنة المعروفة بطبيعتها و تاريخها المشرف لأب يعمل إدارياً في أمانة العدل العامة و أماً تعمل مديرة لمدرسة إبتدائية و افتخر بأني حفيد المجاهد عصمان الشامي أحد قادة الجهاد الليبي إبان الاحتلال الإيطالي. أتممت هذا الشهر ثلاثة و ثلاثين سنة من عمري، ليبي مسلم سني العقيدة ليبرالي التفكير! مؤمن بإستقلال الفرد و إلتزام الحريات الشخصية فيما لا يعارض ديننا الحنيف و مؤيد للمجتمع المدني و مؤسساته. احترم الخصوصية و أعشق السفر و التصوير و متابع جيد لتوم و جيري.

مستواي التعليمي بعيد عما دعاني إليه الأستاذ هيثم في لقائه هذا، فقد تخرجت من كلية التقنية الطبية من قسم المختبرات الطبية لأعمل لمدة سنة في مستشفى عام ثم توجهت للعمل في مركز الخبرة القضائية و البحوث. انتقلت منذ خمس سنوات للعمل في مدينة طرابلس مع شركة الشامل لتقنية المعلومات ثم استقر بي الحال للعمل في مركز التواصل الإعلامي بإدارة د. محمد معمر القذافي للإشراف على مواقع تابعة لجمعية الدعوة الإسلامية العالمية بالتعاون مع شركة ليبيا للإتصالات و التقنية.

2- متى بدأت إستخدام الحاسوب وكيف كانت بدايتك معه ، وكيف أيضاً كانت بدايتك مع الإنترنت ؟

– تعرفت على الحاسوب في بداية التسعينات من القرن الماضي حيث لم يكن وقتها نظام التشغيل windows بالصورة التي هو عليها الآن، فكان أغلب الشباب و الطلبة يتعاملون مع الحاسوب من خلال نظام DOS قبل أن تحتويه شركة مايكروسوفت و تطور نظامها إلى واجهة رسومية أكثر إحترافية مع الإختراع المذهل المعروف بالفأرة. بدايتي مع الإنترنت منذ أكثر من عشر سنوات و حينها لم تكن الشركة العامة للبريد قد ضمت الإنترنت لقائمة خدماتها فكنت أتصفحه عبر مزود خدمة إنترنت في دولة أوروبية و لا يزال الوالد بكل طيبة خاطر يدفع ضريبة تجربتي الأولى مع الإنترنت كأقساط شهرية للبريد حتى يومنا هذا.

و لن أنسى مجموعة من المواقع كان لها الفضل في حبي للإنترنت و تعلمه مثل موقع netscape و الدكتور نت و دليل الردادي بالإضافة إلى المواقع و المنتديات التي تهتم ببرمجة الستالايت حيث كنت مولعاً بها كثيراً فكان أول موقع أقوم بتصميمه سنة 2000 يتحدث عن كيفية صنع شريحة إلكترونية يتم وصلها بالحاسوب لعمل ترقية لبرامج الستالايت.

3- متى بدأت البرمجة  ومع اي لغة كان موعدك الأول ؟ إسرد لنا تفاصيل تلك البداية ، نود الإستفادة من تجربتك .

أكثر اللغات التي تعلمتها في بدايتي هي لغة BASIC البسيطة لإنجاز العمليات الحسابية و الرسم و تصميم الألعاب البدائية و لا ننسى فضل برنامج النافذة من شركة صخر في تسهيل تعاملنا مع الحاسوب، هذا البرنامج الذي جعلنا نفكر بإستمرار كيف نعطي للغة العربية مكانتها في عالم الحاسوب و كيف يمكننا أن نلعب دوراً في المستقبل في تقريب الفجوة بين المستخدم العربي و الحاسوب. سنة 2001 و ما بعدها و رغم إنشغالي بتجارة الحاسوب في دبي عن البرمجة و التصميم إلا إنني كنت أمثل وقتها الداعم العربي الرسمي لأحد برامج المنتديات يدعى XMB قبل أن أنتقل إلى دعم نظام إدارة المحتوى XOOPS.

قمت بإنتاج بعض البرامج و المساهمة مع مبرمجين آخرين في تطوير برامج أخرى لكني لا أصنف نفسي كمبرمج رغم ما يعتقده الناس بأن المبرمج شخص ذكي جداً و لكني أعتقد اليوم أن التحدي الحقيقي هو في توظيف عقول المبرمجين من حولك لإنجاز مشروع ما و هذا ما دعاني إلى التعاون مع عدة مبرمجين من بلدان مختلفة لتقديم عمل صالح و نافع للأنسانية أولاً و للغة الضاد و مستخدميها.

4- أنت داعم لبرنامج إدارة المحتوى ( مجلة ) زوبس ، منذ متى وانت تدعم البرنامج ؟ ، ولماذا زوبس تحديدا؟

برنامج إدارة المحتوى يسمح للمستخدم العادي بإنشاء موقع على الإنترنت دون الحاجة لخلفية كبيرة في البرمجة و التصميم كما أنه مفيد للشركات و المؤسسات في عمل مواقعها و شبكاتها المحلية و هو برنامج مفتوح المصدر و نقيض للبرامج التجارية المحتكرة لغرض الربح المادي و النفع الشخصي و لهذا كان الميول أكثر و أشد يوما بعد يوم إلى المصادر المفتوحة و من لا يعرف المصادر المفتوحة فهي برمجيات تم إنتاجها لإستخدامها و نسخها و تعديلها و التطوير و الإضافة عليها بدون أي قيود. فالمصادر المفتوحة رحمة للناس و فرصة لنا نحن كعرب للمساهمة في التطوير و التنمية.

leqa_img

منذ خمس سنوات بدأت في تجربة برامج إدارة المحتوى على الإنترنت و قد وجدت نظام زووبس XOOPS الأنسب من حيث سهولة تعلمه و قلة ثغراته و أفادني برنامج زووبس في التعرف على الكثير من المبرمجين و المطورين من بلدان مختلفة يجمعهم حبهم لتقديم عمل مفيد للناس و بشكل مجاني، و بسبب إعتذار أخي أبويوسف من الكويت عن الإستمرار في دعم برنامج زووبس فقد تم ترشيحي بطلب من إدارة الموقع الرسمي لزووبس لمواصلة الدعم العربي للبرنامج و وافقت و بدأت في تقديم الدعم الفني للمستخدمين العرب.

5- هل تعتقد أن زوبس قادرة على إحداث الفارق وخصوصاً مع وجود برامج إدارة محتوى متميزة جداً واكثر شهرة كبرنامج وردبرس ودروبل وجملة ؟..

رغم أنني أدير موقع الدعم العربي الرسمي لنظام زووبس لكنني لا أحرم نفسي من تجربة البرامج الأخرى للإستفادة من خبرات الغير و هذا التنوع في برامج إدارة المحتوى مع كونها مصادر مفتوحة يعطي مساحة واسعة للمستخدم لكي يختار البرنامج الذي يناسب إحتياجاته و لدينا الكثير من المستخدمين المستفيدين من خدمات دعمنا الفني كانوا يستخدمون برامج إدارة محتوى أخرى مثل جوملا و ووردبريس ثم قرروا إستخدام زووبس لقلة مشاكلها و لعدم توفر دعم عربي قوي لبرامج إدارة المحتوى الأخرى التي ذكرتها.

بالنسبة لي شخصياً لا يهمني البرنامج أكثر من المستخدم فهدفنا هو تقديم الدعم و مساعدة المستخدم العربي الذي قرر إستخدام نظام زووبس في إدارة متحوى موقعه و لله الحمد لدينا مساهمات في دعم برامج أخرى غير زووبس.

6- قدمت لمجلة زوبس الكثير ، ماذا قدمت لك بالمقابل؟ وبماذا تجيب على السؤال الشهير : ماذا تستفيد من دعمك لهذا البرنامج ؟

كما سبق و قلت فإنه لا يهمني ماذا قدمت لزووبس بقدر ما يهمني ماذا أستفاد مستخدمي زووبس مما يقدمه موقعي و كل ما أرجوه من زوار موقعي هو الدعاء لي و لأهلي، فإن مما يثلج الصدر أن أرى أناس قد أستفادوا من موقعي و تعلموا شيء جديد و مفيد ساعدهم في تحسين ظروفهم المعيشية و وفر لهم باب رزق في بلدانهم. نعم الإستفادة الكبرى من دعمي لبرنامج يستخدمه الكثير من العرب هو أن تضع رأسك على الوسادة و أنت على ثقة بان هناك مئات أو آلاف الناس يدعون لك بالخير بكل صدق و حب.

7- هل تتلقى في دعم من أي جهة أو مستخدمين للمجلة لكي تستمر عجلة الموقع ؟ سواء معنوي او مادي.

إطلاقاً، لم نتلقى أي دعم سواء من داخل ليبيا أو خارجها و لكنني أعمل ضمن فريق من المتطوعين من عدة دول عربية و قد انتهجنا فكرة جديدة لنضمن دعم أفضل لمستخدمي زووبس حيث نقوم بتشجيع المنظمات المهتمة بالبحث العلمي و تنمية المجتمع لرعاية و دعم فكرة أو برنامج مطلوب من المستخدمين العرب و من ثم طرحه مجاناً ليستفيد منه الشباب في عرض نشاطاتهم و ثقافاتهم بشكل أفضل عبر مواقعهم و في تحسين حياتهم المعيشية.

على الصعيد المعنوي يكفيني تشجيع الأهل و الأصدقاء و المسئولين الشرفاء و ما تنشره بعض المواقع الإعلامية عنا بالإضافة إلى رسائل زوار الموقع التي تشجعنا على الإستمرار في تقديم الدعم الفني المجاني بما ينفع الناس، و أذكر لك موقفاً حيث قمنا نحن فريق الدعم الفني بالموقع بدعم برنامج لإنشاء نماذج المراسلة مادياً بالتعاون مع شركة فرنسية و تعريبه ثم طرحه للمستخدمين العرب فوصلتنا بعد بضع شهور رسالة من مدير جمعية خيرية تقول بأن عدد الكفلاء عن طريق صفحة المراسلة التي أنشأها بواسطة هذا البرنامج في الموقع الإلكتروني للجمعية الخيرية قد بلغ 400 كفيل ليتيم و يتيمة و أرملة. هذا سر إستمرارنا و تمسكنا بتقديم الدعم الفني للناس.

8- تم إختيارك في يونيو 2008 شخصية الشهر في الموقع الرسمي لمجلة زوبس وهذا شيء نفخر به جميعاً ،  صف لنا ردة فعلك ، هل ثمة شيء تغير لديك منذ ذلك الوقت حتى يومنا ؟

نفس ردة فعلي الآن خلال هذا اللقاء الطيب، أن تشعر بأن هناك من يهتم بك و ببرنامجك و يشاركك أفكارك و طموحك و قد أسعدني اللقاء مع الإعلامي الأمريكي مايكل بيك الذي أجرى معي المقابلة و إعجابه بالعرب كمطورين و إهتمامه بهم كمستخدمين. و منذ إختياري شخصية الشهر حتى يومنا هذا لم يتغير لدي شيء إلا الإحساس أكثر بالمسئولية و جدية العمل الذي كان يوماً ما هواية و طلب علم.

9- تم ترشيح موقعك عرب زوبس لجائزة القمة العالمية للمحتوى الإلكتروني رفقة ثلاثة مواقع أخرى من قبل مركز المعلومات و التوثيق بأمانة التعليم ، هل تعتقد أن مركز المعلومات و التوثيق بأمانة التعليم يعرفون ماهي مجلة زوبس؟


اترك الرد لبيتر بروك رئيس مجلس إدارة جائزة القمة العالمية للمحتوى الإلكتروني حيث يقول : “المحتوى هو الملهم وليس التقنية. فلا يمكن أن يكون لدينا مجتمع معلومات إنساني و مثير للاهتمام دون وجود الإبداع الراقي في المحتويات. و المحتوى العالمي يحتاج دائما إلى محتوى محلي، و المحتوى المحلي يتطلب منتجين محليين و مطورين مبدعين.” ، فترشيح موقعي و غيره من المواقع لم يكن مبني على نظام إدارة المحتوى المستخدم بل نظرة مركز المعلومات و التوثيق أكبر من ذلك، حيث كانت القيمة العلمية و جودة المحتوى نفسه هو أساس تقييم مركز المعلومات و التوثيق بأمانة التعليم و البحث العلمي للمواقع و ترشيحها لجائزة القمة العالمية للمحتوى الإلكترونية التي تشرف عليها الأمم المتحدة و التي ستقام في المكسيك خلال شهر سبتمبر القادم. فقد تم ترشيح موقعي في مجال الإحتواء الإلكتروني بمشروع تطوير الويب من أجل تطوير المجتمع العربي و يهدف المشروع إلى سد الفجوة الرقمية و مساعدة الشباب العربي على تعلم تقنيات الويب و كيفية توظيفها في تنمية مجتمعاتهم و إقتصادهم.

10- لديك نشاطات كما يبدو متميزة ، مع الجمعية العربية لقانون الإنترنت والجمعية الليبية لقانون الإنترنت والاكاديمية الدولية للتجارة الإلكترونية ، وأشياء من هذا القبيل . حدثنا عن نشاطاتك .. ؟ ومناصبك الحالية

مثل هذه الجمعيات تصنف من منظمات المجتمع المدني التي أعطتنا فرصة لنتحدث و بصوت عالي عن أفكارنا و تجربتها و تقييمها و تحليل نتائجها من خلال الندوات و ورش العمل و التعرف على خبرات ليبية و عربية داخل و خارج ليبيا. و لا يفوتني هنا أن أشكر د. عمر بن يونس الذي كان له الفضل من بعد الله في إلمامي بقانون الإنترنت و مساندته لي في تأسيسي للجمعية الليبية لقانون الإنترنت في بدايتها و التي يشرفني حالياً أن أكون عضواً مؤسساً فيها ضمن سلسلة من رجال القانون و الأساتذة و الجامعيين و المهتمين بتقنية المعلومات.

أما الأكاديمية الدولية للتجارة الإلكترونية فهي من أعمال القطاع الخاص و هي شركة ذات مسئولية محدودة بإدارة الأستاذ محمد كانون و أعمل بها كمستشار تقني.

11- لماذا نرى الاكاديمية الدولية للتجارة الالكترونية والجمعية الليبية  لقانون الانترنت بدون نشاطات ؟

للأسف الأكاديمية و الجمعية لم تأخذ نصيبها من الإعلام، فهناك جدول يتم إعداده سنوياً يشمل خطة عمل متكاملة تتضمن عمل دورات و ورش عمل و طباعة منشورات بالإضافة إلى مادة قانونية قيمة متاحة على مواقعها. و لديها دورات و مساهمات دولية بإستمرار طوال السنة كان منها دورة حول المستندات الإلكترونية في شرم الشيخ شاركت فيها بمحاضرة حول البنوك الرقمية و التوقيع الإلكتروني. لكن دعني أعترف لك بأن النظرة الربحية لمثل هذه النشاطات سوف لن تجعل لها التأثير الفاعل في تطوير المجتمع.

lega_2

12- هل تعتقد أن مستخدمي الانترنت في ليبيا يحتاجون لمثل هذه النشاطات ؟

عادة مثل هذا النوع من النشاطات لا يستهدف تطوير الفرد في حد ذاته بل هي مؤشر تكنوجغرافي للمجتمع المدني في ليبيا و فعاليته. تجد بعض من ينخرط في دورات الأكاديمية لا يفكر إلا في الحصول على ورقة تشهد بأنه قد حضر الدورة في حين أن البعض الآخر يستغل الدورة في النقاش و الحوار و هذا هو الهدف من الدورة فهي ليست تدريبية بحتة بل تسعى إلى تفعيل دور مؤسسات المجتمع المدني و تأهيل القائمين عليها.

13- لماذا لم توجه دعوة للمستخدمين الذين لهم القدرة الاكبر في التواصل مع الاخرين عن طريق الانترنت للتعاون معكم في هذه النشاطات والتعريف بها ؟

الدعوة مفتوحة لمن يرى في نفسه القدرة على نفع مجتمعه فهذه المنظمات هي منظمات أهلية و فلسفتها قائمة على المشاركة و التفاعل من الكل دون تمييز و قد تم التعاون مع العديد من القانونيين و المحاسبين و التقنيين و أثبتوا نجاحهم و تفوقهم في التواصل مع المتدربين و إيصال الأفكار لهم.

14- كيف ترى المواقع الليبية ؟ ما الذي ينقصها برأيك ؟

المواقع الليبية تعكس بكل صدق صورة المجتمع الليبي فالشباب الليبيون أعطوا صورة مشرفة لبلادهم فكما تعلم أن هناك مواقع ليبية تصنف ضمن أكثر 10 الآلف موقع زيارة حول العالم و هذا يدل على أن لديها محتوى يستحق الإطلاع. و هذه هي المؤشر الحقيقي لتقييم المجتمع الليبي بعيداً عن المواقع الحكومية التقليدية التي انتهى بها الحال لتصبح دواليب تتكدس بها المستندات و الوثائق بدل أن نرى خدمات تفاعلية تخدم جمهور متصفحيها و زوارها. و ما ينقص المواقع الليبية عامة هو إهتمام الدولة بها و نعمل حالياً بالتعاون مع مؤسسة القذافي للتنمية و مركز المعلومات و التوثيق بأمانة التعليم إلى إطلاق مسابقة للمواقع الليبية سواء الشخصية أو التجارية أو الحكومية و فتح باب التنافس للجميع.
واطلب من الله سبحانه وتعالى ان يحمي المواقع الليبية من الانحطاط الفكري لتبقى منارة لليبيا والشباب العربي.

15- هل ترى في الافق بوادر مشاريع ليبية على الإنترنت ؟

من يتجول في الإنترنت لا يخفى عليه محاولات و أفكار الشباب الليبي على الإنترنت و لكن لن تكون هناك مشاريع حقيقية ناجحة ما لم تعتمد الدولة قانون الإنترنت بشكل جاد و تعطى للمصارف مساحة حرية و ثقة أكبر لتعلب دوراً في تنشيط التجارة الإلكترونية التي تعتبر العمود الفقري لأي مشروع ناجح على الإنترنت حتى و إن كان غير ربحي. أيضاً الشركة العامة للبريد ما يزال على عاتقها مسئولية توفير بنية تحتية تقنية و لقد سررنا بالخطوة الأخيرة التي تمت بإنشاء مركز البيانات Data Center في سوق الجمعة بمدينة طرابلس الذي سيكون حاضنة لمشاريع واعدة و حكومة إلكترونية راشدة.

16- لماذا لم نراك تبدأ موقعاً خدمياً للمستخدمين في ليبيا ؟ ، خصوصاً انك تملك القدرة على العمل بحرية بإعتبار انك مبرمج يعني ذلك القدرة على تكييف ادوات العمل كيفما تشاء، أين مساهمات موفق في هذا الجانب؟

موقعي مفتوح لكل العرب بما في ذلك الليبيين و لدينا مشتركين مميزين من ليبيا من الجنسين، و كما قال نبينا صلى الله عليه و سلم : “الحكمة ضالة المؤمن حيث وجدها فهو أحق بها” فأبواب الإنترنت و مواقعه بما في ذلك موقعي البسيط مفتوحة لكل المستخدمين في ليبيا ليأخذوا منها ما يفيدهم و يناسبهم فالعلم لا هوية له. و رغم ذلك فهناك فكرة موقع قيد الإنجاز يقدم بعض الخدمات المجانية التي تحتاجها المواقع الليبية فقط و تتمثل في توفير أكواد جاهزة لمواقيت الصلاة في ليبيا و أسعار الصرف و الخامات و حالة الطقس و ما إلى ذلك بحيث تعمل مع أي موقع مهما كانت برمجته أو نظام إدارته.

17- اذا ما قدمت لك دعوة بالمشاركة في مشروع ما ، هل ستقبل ذلك ؟

– بالتأكيد و وفق المستطاع.

18- بما أن الحديث لايزال عن ليبيا والانترنت فيها ، حدثنا عن المواقع التي تتصفحها والتي تأخذ النصيب الأكبر من وقتك على الإنترنت .

لدي روتين يومي من الصعب تجاوزه، فلا أستطيع دخول الإنترنت دون أخذ الجرعة اليومية من متابعة جديد مواقع تطوير الويب الأجنبية و من ثم المواقع الأخبارية و بخاصة الليبية سواء مواقع الداخل أو الخارج كليبيا اليوم و ليبيا وطننا و الوطن الليبية و بوابة ليبيا و لا ننسى مواقع البريد الإلكتروني و مواقع الشبكات الإجتماعية كالفايس بووك بعد ذلك أتفرغ لزيارة مواقع المستخدمين العرب الذين يراسلونني لحل مشاكلهم الفنية و تطويرها لتحسين وجه الويب العربي في عالم الإنترنت و بخاصة المواقع الإسلامية و العلمية.

19- كذلك نريد 5 مواقع ليبية يراها موفق انها متميزة وتجذبه محتوى وتصميم  على حد سواء .

بصدق أغلب المواقع الليبية مميزة و لكن دعني أذكر لك خمس مواقع أجدها تستحق الزيارة من الجميع، موقع صحيفة أويا الجديد من تصميم صديقي تيمور عبدالعزيز و موقع المنارة للإعلام و موقع النجع و  موقع كل الدكاترة و موقع جيل-ليبيا

20- هل تفكر الخوض في عالم التدوين ، وما رأيك بالتدوين بصفة عامة ؟ وهل ترى مستوى التدوين في ليبيا مبشر؟

للتدوين مكانة خاصة في قلبي مذ كنت في ال 15 ربيعاً , ومعظم اصدقائي  من المدونين لكن قد ينطبق علي المثل القائل: باب النجار مخلع، فلم أجرب التدوين الإلكتروني يوماً و إن كان رأيي فيه بصفة عامة أنه يجسد حضارة و ثقافة و تراث و بخاصة في ليبيا أرى كل مدونة تمثل قناة إذاعية مستقلة بعيدة عن الخطاب الموحد الذي أعتدنا عليه في جميع وسائلنا الإعلامية المعروفة. فأنا مستبشر خير بمستوى التدوين كيف لا و لنا السبق في هذا المجال و خير دليل مدونة الأخ غازي القبلاوي أول مدونة ليبية صوتية على الإنترنت التي حازت الكثير من الجوائز العالمية.

21- ماذا تتمنى من :

شركات تزويد خدمة الانترنت: إعادة النظر في خدماتهم و منظوماتهم و الأهداف التي قامت عليها في البدء

مستخدمو الانترنت في ليبيا : التصفح بكل حرية دون أي هاجس و محاولة الإستفادة من الإنترنت في تطوير الذات

اصحاب المواقع الليبية : الاهتمام بمحتوى مواقعهم فهم سفراء ليبيا في العالم

22-  بكلمات سريعة ، ماذا يعني لك :

الكمبيوتر : خير جليس – الانترنت اليوم : طبيخة و مازالت على النار – الانترنت غداً : مستقبلي – البرمجة : تحقيق حلم – زووبس : تزوجتها و حصلت فيها – مفتوح المصدر : العالم مازال فيه خير – ويندوز : مدرستي الأولى – لينكس : معمل التجارب – ماكنتوش : ضيف يجب إحترامه – الشباب الليبي المبدع : نفط المستقبل – درنة : أصلي – ليبيا : في القلب – اصدقاؤك : أيديي و كرعيي – السياسة : خزعبلات  – الرياضة : نصحوني بها

23- سيد موفق علي ، تشرفت بإستضافتك في وقفات ، ووقفات تشرفت بذلك ، كلمة أخيرة توجهها لمدونة وقفات ، نصائح ، سلبيات تتمنى أن تتوقف ، إيجابيات تتمنى أن تستمر عليها ، ارحب بذلك .

– عزيزي هيثم .. أشكرك أن سمحت لي بأن تكون لي مساحة في مدونة وقفات .. أعتز بذلك كثيراً  و تشرفت بالتعرف عليك و أتمنى لك التوفيق و الإستمرار في مدونة وقفات .. فما يميز وقفات هو التميز و التخصص و الطرح الناضج، و هذا هو مستقبلك و تاريخك الذي تصنعه بيديك و سوف تعرف قيمته كلما أمتد بك العمر. فاستمر و الله معاك.

شكراً جزيلا سيد موفق ، وأتمنى ان لايكون هذا اللقاء الأخير ، وأتمنى أن نرى مستجدات إيجابية تجعلنا نلتقى مرات عدة أخرى .

شكراً للجميع

* روابط ذات صلة : موقع السيد موفق على رقص لدعم زوبس ( www.arabxoops.com )


38 thoughts on “موفق علي رقص في ضيافتي

  1. حازم ديزاين

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    تحياتي لك أ. موفق ولك أيضا أ.هيثم .. بالنسبة للأخ موفق اعرف اسمه منذ فترة طويلة .. وبالصدفة قد عرفت بإدارته لأحد المواقع الليبية المعروفة 🙂

    تحياتي لك أخي موافق وكم اتمنى ان يكون هناك تجمع لجميع الكوادر الليبية وانشاء جمعية خاصة بنا مصممي ومطوري المواقع في ليبيا .. لست مدونا ولكن احب الإطلاع على المدونات الليبية كمدونة أخي هيثم وأخي منير والعديد من الكوادر.

    تقبل مني فائق الاحترام والتقدير
    حازم ديزاين

  2. الصادق

    “مثل جوملا و ووردبريس ثم قرروا إستخدام زووبس لقلة مشاكلها و لعدم توفر دعم عربي قوي لبرامج إدارة المحتوى الأخرى التي ذكرتها.”
    ماذا تقصد بدعم قوي وورد بريس مثلا يتوفر له تعريب لعدة اضافات و ثيمات و منتدى أو أكثر فهل تقصد جانبا أخر؟

    “و قد انتهجنا فكرة جديدة لنضمن دعم أفضل لمستخدمي زووبس حيث نقوم بتشجيع المنظمات المهتمة بالبحث العلمي و تنمية المجتمع لرعاية و دعم فكرة أو برنامج مطلوب من المستخدمين العرب”
    هل تقصد دعم مادي للمبرمج ليتم عمله و يطرح البرنامج مجانا؟

  3. الصادق

    لدي بعض الأسئلة للأخ موفق و أريد أيضا أن أشكره و الأخ هيثم لدعم يوم لينكس الأول في ليبيا و إن شاء الله نرى مساهمتكم بالإعلان أو المشاركة العلمية في يوم جنو/لينكس الثاني قي ليبيا

    “مثل جوملا و ووردبريس ثم قرروا إستخدام زووبس لقلة مشاكلها و لعدم توفر دعم عربي قوي لبرامج إدارة المحتوى الأخرى التي ذكرتها.”
    ماذا تقصد بدعم قوي وورد بريس مثلا يتوفر له تعريب لعدة اضافات و ثيمات و منتدى أو أكثر فهل تقصد جانبا أخر؟

    “و قد انتهجنا فكرة جديدة لنضمن دعم أفضل لمستخدمي زووبس حيث نقوم بتشجيع المنظمات المهتمة بالبحث العلمي و تنمية المجتمع لرعاية و دعم فكرة أو برنامج مطلوب من المستخدمين العرب”
    هل تقصد دعم مادي للمبرمج ليتم عمله و يطرح البرنامج مجانا؟

    “الجمعية الليبية لقانون الإنترنت”
    ما نشاطاتها و أهدافها و هل الحضور لنشاطاتكم متاح للجميع؟

    “الجمعية لم تأخذ نصيبها من الإعلام،”
    ما عنوان موقعها؟

  4. هانى سلام

    من منا لا يعرف موفق ..
    قرات الحديث اكثر من مرة لانى بامانة استمتعت بالحوار ولم يكن يخفى على قدرة موفق الرائعة على التفكير ولكن ما اعجبنى بحق وما اكتشفتة ان موفق ايضا لدية حاسة قوية واسلوب بلاغى رائع فى ادارة الحوار وما اعجبنى فعلا لغة الحوار البسيطة الهادفة فموفق يمتاز بقدرة كبيرة على المساعدة وتقديم العون فهو لم يبخل ابدا بعلمة على احد ولنا الشرف ان نكون من تلامذة موفق فى فن ادارة محتويات زووبس واعتقد ان موقعة الان اصبح من المدارس العريقة فى فن تعليم لغة ادارة المحتويات واصبح لموقعة شعبية ضخمة وكل هذا لم يكن من فراغ , ولكن مجهود جبار من موفق شخصيا .
    اما عن المستوى الانسانى وهو ما لمستة من موفق استطيع ان اترجمة بالمصرى بمجموعة عبارات ,فهو رجل صاحب صحبة وجدع وشهم وطيب القلب.
    اعجبتنى جملة ” و لكني أعتقد اليوم أن التحدي الحقيقي هو في توظيف عقول المبرمجين من حولك لإنجاز مشروع ما “

  5. photokres

    السلام عليكم

    ..

    مقابله رائعه جداً ، استاذي موفق انسان رائع جداً ومن منا لايعرفهُ
    ووصله الي ماوصله هذا شي مشرف للغايه ،
    بصراحه اعتبر من احد الاشخاص الذين قد ساهم موفق في مساعدته

    ولا انسي نجاحي في مشروعي في دراسه كان لهُ الفضل ايضاا بهي

    اتمن لهُ التوفيق في دربه لوصل الي القمه

    تحياتي

    اختكم في الله .

  6. Pingback: Mowaffaq Ali, Admin of ArabXOOPS interviewed by OQZ2

  7. aljiffry

    شكرا لك اخي هيثم المهدي على هذا اللقاء الرائع مع شخص اقل ما يوصف به انه شخص رائع ومبدع…
    فلموفق فضل على كل مستخدم لزووبس..
    اسأله تعالى ان يجزيه خير الجزاء ويحقق له كل ما يتمنى ويسعده وجميع احبابه في الدنيا والاخرى…

  8. جاد الصاري

    السلام عليكم,,

    من الرائع ان تعلم اكثر عن شخص تحترمه دون حتى ان تراه و لا يعرفك هو اساساً,, طالما سمعنا عن السيد موفق,, و ها قد حان لنعرف عنه اكثر…

    شكراً هيثم,, لك شكري على هذه المقابلات التي تجريها مع مبدعين نعتز بهم..

    تحياتي.

  9. Pingback: وخواطر لاتسر الخاطر عن واقعنا المرير | مدونة وقفات

  10. حسن مصطفى

    شخصية الأخ موفق ( وفقه الله في الدنيا والآخرة) تجبر من يتعرف عليها على احترامها ، وفوق ذلك دليل واضح لمبدأ العطاء الانساني غير المحدود والغيرة على العقول والمجهودات العربية .
    ويكفيني أن أقول ، بعد الله سبحانه وتعالى وتوفيقه ( لولا الأخ موفق لما كان موقع الاذاعة السودانية)
    فاسمح لي بانحناء تقدير.

  11. الهدهد

    بارك الله فيكم وجزاكم الله خير

    بودي لو الاخ الفاضل يجري حوارا مع مؤسسي برنامج البوابة العربية فهم قدموا خدمات جيدة جدا للعرب ببرمجة عربية والشكر للجميع وللاخ موفق وفقك الله

    وكن اخي إسلامي الفكر فما الليبرالية لك بخير

  12. عبدالله الذيباني

    طالم تمنيت ان أرى أستاذي موفق , وها انا اليوم ابحر في تجاربة والفضل لله ثم لـ هيثم الذي اثلج صدورنا بالمقابلة الرائعة ,,أستاذي موفق طلما قدم لنا المساعدة ولم يبخل علينا بالمعلومة في زوبس او في غيرها و اشكرك شكرا جزيلا و اسأله تعالى ان يجزيه
    خير الجزاء ويحقق له كل ما يتمنى ويسعده وجميع احبابه في الدنيا والاخرى

    محبكم
    عبدالله الذيباني

  13. ذؤيب

    نعم الرجل و ربي ، تعاملت معه عندما كنت أملك موقعا يستعمل زووبس و الصراحة أنه كان معطاء كريما لا يبخل بوقته في سبيل تقديم المعلومة المفيدة . حتى أنه كان يقدم لي الدعم المباشر على المسنجر فيما يخص تطبيقات البرنامج و قوالبه مجانا و لازلت ازور موقع زووبس العربي و منتدياته و ألحظ كيف ان اخي موفق حافظ على طيب سجيته و تواضع خلقه .. بوركت أخي موفق و بوركت ليبيا الأبية أن أنجبت أمثالك . و شكرا لك أخي هيثم على عرض مثل هذه السير الملهمة التي لا تزيد المرأ إلا ثقة بالنفس و إقداما .
    تحيات أخيكم محمد.

  14. مراد أعمار بلال

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الأخوين موفق وهيثم، كلاكما لا يحتاج الغزل والإطراء، ولكن كلمة الحق يجب أن تقال:
    بارك الله فيكما، ودمتما دخرا لكل إنسان، عربيا كان أو ليبيا أو أعجميا.
    أخي هيثم، أصبت كبد الحقيقة عندما قررت المتابعة دون الاعتماد على كلمات الآخرين كبطارية شحن لك، لأنها إما أن تنضب، أو تأتيك بدفق زائد.
    وفقكما الله، والسلام عليكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *