المزيد من الصعوبات مع شركة LTT

لاتزال شركة ليبيا للإتصالات والتقنية تستحوذ على نسبة كبيرة من مشتركي الإنترنت في ليبيا بالرغم من ظهور شركات مزودة للإنترنت جديدة من القطاع الخاص،الا انه لم تعطى لهم تراخيص بتوزيع الانترنت المتنقل وهذه تبقى نقطة تقلب موازيين المنافسة في سوق الإنترنت في ليبيا. ماهي الصعوبات التي يواجهها المستخدم مع LTT؟ وبالرغم من أن العيوب عديدة،إلا اننا نتكلم اليوم عن الصعوبات لو سلمنا الى اننا تأقلمنا مع الوضع السيء لخدمات الشركة، وكمستخدم اعتيادي واحيانا اقدم الدعم الفني للدائرة المقربة اعاني من مشاكل اود ادراجها في نقاط: من اكثر الامور المزعجة والمرهقة، هي انك لن تستطيع الوصول لحسابك من خلال اتصال انترنت […]قراءة التدوينة


مواقع إلكترونية ليبية تحت المجهر

وهكذا في العام 2009 وفي عصر الإنترنت ونشوة التكنولوجيا الرقمية في ليبيا ، إلا أننا لم نستغل ذلك بشكل جيد ، ولازلنا نتخبط ، ولازلنا نعاني مانعانيه واقعاً ، وما يحدث وما نراه من فوضى عارمة هنا هي صورة أخرى من صور الواقع المرير الذي نعيشه يجب أن لا ننكر ذلك . في تجربة جديدة وبأربعة تدوينات سنبحر مع بعض المواقع الليبية الرسمية والغير رسمية على الإنترنت نتناول فيها سلبيات وإيجابيات هذه المواقع ولماذا نراها جيدة ولماذا نراها سيئة ، وأشياء من هذا القبيل . أود أن اوضح شيئاً مهما للإخوة الذين لا يعجبهم النقد ولهم إهتمام كبير بعدم التطرق […]قراءة التدوينة


رحلة أخرى مع الشركة العامة للبريد و LTT

ملتقى أويا أصبح محجوباً لمن يستخدمون الهاتف اللاسلكي ، إتصلت بشركة LTT للسؤال عن المشكلة فقالوا انهم لا يعلمون شيئاً حولها وأن الأمر لدى الشركة العامة للبريد مزود خدمة الإنترنت ، إتصلت بمركز الخدمة لديهم ( 1616 ) ، كان المجيب فتاة أخبرتها أن موقعي لا يعمل مع الهاتف الريفي وانه محجوب ، لم تفهم شيئاً حول الموضوع فما كان لها سوى أن تقول لي ( حاول الإتصال لاحقاً لان المهندس المختص غير موجود ) لم تجد إجابة أفضل من هذه لكي تتخلص مني .. مضت ساعة وعاودت الإتصال مرة أخرى أجابت فتاة لكن لم تكن الأولى ، أخبرتها بقصتي […]قراءة التدوينة