مدونة وقفات

نحن لا نحيا بمطارة آمالنا .. نحن ننحر الحياة قرباناً لنيل آمالنا..

ليس للتدوين نهايات

مدونة وقفات
مدونة وقفات

لقد مر وقت طويل قبل أن وصولي لقناعة أن ما أكتبه في المدونة غير مجدي ، وأنه قد لا يفيد في إضافة الشيء الكثير للقارئ ، وتناسيت تماماً ما يمكن أن يقدمه لي التدوين الشخصي ، بعيداً عن أية توقعات لقد عشت هذه الفترة فعلاً ، أكثر من عامين من التوقف عن الكتابة في هذه المدونة بشكل روتيني ، وأقل من عامين من التوقف الفعلي والنهائي من الكتابة علمتني أنه ثمة أشياء جميلة يمكن أن نتعلمها من التدوين ، أشياء كثيرة ، لا يسعني سوى تحسس مدى تأثيرها عليّ اليوم.

لقد توجهت في هذه الفترة ، منذ ديسمبر 2011 تحديداً للكتابة في ملتقى أويا عن التقنية ، لا أذيع سراً إن قلت من الصعب جداً التوقف كلياً عن الكتابة عبر الإنترنت بالنسبة لي ، لقد رأيت في تلك الفترة أنه لو تواصلت في الكتابة عبر ملتقى أويا ربما سأقدم فائدة للقارئ على فائدة أكبر مما أكتبه هنا في مدونة وقفات ..

بالنسبة لي إستمتعت جداً بالتجربة في ملتقى أويا ولازلت! ، التدوين هناك جميل ، خصوصاً عندما ينمو الموقع ويكبر ويعتمد عليه زوار البحث كثيراً في إيجاد المعلومة التقنية السهلة البسيطة ، وفي المقابل كنت احن كثيراً للكتابة في وقفات في ذات الفترة ، ولم تكن فكرة إنشاء مدونة بسيطة كمدونة قصاصات فكرة جيدة فلم أجد أي متعة في كتابة قصاصات صغيرة هناك ، ولم يكن هناك البراح الكبير في الكتابة وإضافة الكثير من الأفكار ، خلاصة القول ، لقد تراجعت عن قراري السابق في ايقاف عمل المدونة ، أودّ ان أكتب وأن أتنفس هواءً نقياً من جديد .. هذه المدونة متنفساً بالنسبة لي وسأواصل الكتابة فيها .

كما ترون لقد قمت بتغيير تصميم المدونة البني السابق والذي إعتمدت عليه طيلة السنوات الثلاث الماضية لتصميم جاهز أنيق وجميل مع بعض التعديلات الطفيفة حتى يتناسب مع عمل وشكل المدونة العام ، كما أودّ أن أشكر المصمم البارع حازم الزواغي على تصميمه لشعار المدونة ، والذي أرسله لي منذ مدة طويلة ، كانت لفتة جميلة من حازم .. شكرا له.

 

 


2 thoughts on “ليس للتدوين نهايات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.