كيف يسير إستخدام الهواتف الذكية في ليبيا؟

كأي بلد في هذا العالم فإن مستخدمي الهواتف الذكية المحمولة وأجهزة التابلت يتزايد وينمو بشكل كبير  في السوق الليبية ، والإقبال عليها كبير ومتنامي ، لأسباب عديدة لعل أهمها ضخ سيولة كبيرة في السوق الليبي بين  عامي 2011 و 2012 الأمر الذي بدوره رفع نسبة القدرة الشرائية بشكل كبير جداً وملحوظ ، وزيادة الأجهزة وتعدد مميزاتها ما أدى إلى تنوع الاسعار ، فزادت بشكل أكبر مشتريات المواد الإلكتروني الكمالية بالخصوص نظراً لسعرها المناسب نوعاً والذي إنحدر بشكل متدرج ، ففحين كان هاتف جلاكسي اس 2 بقيمة 880 دينار في شهر نوفمبر 2011 انحدر السعر في صيف 2012 إلى حوالي 550 […]قراءة التدوينة


التطبيقات التي أستخدمها مع الآيباد ( iPad )

واجب تدويني ممتع وردني اليوم من مدونة منير هدفه تبادل التطبيقات التي تستخدمها إذا كنت من مستخدمي الآيباد، يعجبني تبادل البرامج المستخدمة على الإجهزة يوفر ذلك الكثير من الوقت في البحث والتجربة . تنبيه : كارهي الآيباد ، وآبل بصفة عامة ، أنا غير مسؤول عن أية إضطرابات قد تشعرون بها عند قراءتكم بعض المديح أدناه ومرحباً بكم في أدغال آبل ^_^ هذه قائمة تطبيقاتي على الآيباد بكل إختصار : – Echofon: تطبيق خاص لموقع تويتر ، كنت أستخدم تطبيق تويتر للآيباد الرسمي ، لكني لاحظت أن هنالك مشكلة فيه بحيث لا يظهر بعض التحديثات ، قمت حينها بمقارنته بالإيكوفون […]قراءة التدوينة


إنه لا يحدث إلا في ليبيا !

قد لا يكفي أن نتحدث في مجالسنا عن سلبياتنا كمجتمع ، وقد لا يكفي أن يتحدث التلفاز عنها أيضاً ، وقد لا يكفي أن تكتب الصحيفة ( س ) في عددها  رقم 85321 حول نفس المشاكل اليومية! إن مساوئ واقعنا اليومي في ليبيا تتفاقم وتتكاثر كل يوم أكثر من ذي قبله ، ولكبح جماح هذه المساوئ لابد أن نسلط الضوء عليها ولا نحاول أن نداريها ونخفيها عن الأنظار ، حتى مع سلبياتنا نحن أنفسنا. لقد إعتدنا على التذمر وإعتدناه على التلفاز وفي تلك الصحف ، لكن هذه المرة بطريقة جديدة إنه الإعلام الجديد – الشبكات الإجتماعية . أنشأت على الشبكة […]قراءة التدوينة


التكيف مع حياة تتسارع احداثها ..

ما أشبه اليوم بالأمس ، كثيراً ما نقولها لأنفسنا وكثيراً ما نصطدم بواقع مرير بمرور الوقت والأيام والشهور والسنوات أحياناً ! ،الوقت يمضي وأصبحنا لا نشعر به ، الكثير من الاعمال الكثير من الواجبات لم تُنفذ ولم نستفد من وقتنا حق إستفادة . الحياة الإفتراضية على الإنترنت أصبحت باهضة التكاليف ، تدفع من وقتك فاتورة مُكلِفة قد لا تقدر بثمن ، تدخل تتابع الجديد عبر Google Reader ، ومن ثم إلى المولود الجديد Twitter، وإن كنت مشترك في الموقع الغبي FaceBook فأنت فعلاً مبتلي بموقع شجع يلتهم الوقت كما تلتهم النار الهشيم ، ومن ثم تنتقل لتتبع الأخبار وهنا مشكلة […]قراءة التدوينة


Facebook||فيس بوك

شاركت في موقع فيس بوك منذ أكثر من عام ، ولم أكن متواجد فيه ولم أستخدمه ، بل كنت أطلع عليه من حين لآخر ولمرات محدودة جداً ، وقبل أيام قليلة فقط قمت بالعودة لهذا المكان لإستكشافه بعد أن أثار فضولي تواجد منير في هذا الموقع بإستمرار وبعد أن كرر عبارات المديح له ، وبعد أن كرر صديق آخر نفس الكلام عن هذا الموقع. وبعد تجربتي التي لم تدم طويلاً ، فيسرني أن أخبركم عن رائي الشخصي لا أكثر ، وبكلمات قليلة أن هذا الموقع هو ( أتفه ) المواقع التي رأيتها في حياتي ، وأنها أكثر المواقع التي تأكل […]قراءة التدوينة